دار السكينة لعلاج ادمان المخدرات 01015002022

الاثنين، 11 أبريل، 2016

علاج ادمان الترامادول بدون ألم


علاج ادمان الترامادول ... يندرج الترامادول ضمن الحبوب المخدرة التي تحاربها البلاد وتمنع تداولها لغير الأغراض الطبية نظراً لتحول الشخص الذي يتعاطاها لشخص مدمن عليها ولا يستطيع العيش بدونها وممارسة حياته بصورة طبيعية ،كما يعتمد الشخص عليها نفسياً وجسدياً بصورة تجعله ينفصل عن واقعه وعن طموحاته وعن حياته ،علاج ادمان الترامادول يجب أن يأتي في المقام الأول برغبة من داخل الشخص المدمن نفسه وهذا سيساعد بقوة بتوفير دعم كبير للشخص في مواصلة رحلة الإقلاع عن المخدرات والعلاج منها ،حيث كلما كانت الرغبة في الإقلاع عن المخدرات بصورة نهائية من داخل  الشخص المدمن نفسه كلما ساهم في سرعة الإقلاع عن هذه السمم مع ضمان عدم التراجع والعودة من جديد لتعاطي الحبوب المخدرة ،بينما إذا تم إرغام الشخص علي الإقلاع ولم تكن تتوفر لديه الرغبة فلن يستطيع التخلص من هذه السموم ولن يستطيع تجاوز الأعراض الأنسحابية التي يتعرض لها في بداية إمتناعه عن تعاطي جرعة المخدر التي أعتاد عليها جسمه ،وتقوم مصحات علاج الأدمان بمساعدة اي شخص يحاول ولدية الرغبة في الإقلاع عن المخدرات.



أنتشر الترامادول إنتشاراً واسعاً بين اوساط الشباب وبالرغم من تشديد الرقابةعليه وعلي تداوله وبيعه في الصيدليات إلا أنه ينتشر ويحصل عليه الشباب بصورة سهلة حيث يوجد الكثير من ضعاف النفوس من يقوموا بترويج هذه السموم ،وتشدد الحكومة الإجراءات القانونية علي بيع الترامادول في خطوة منها نحو علاج الترامادول الذي اصبح وباء يعصف بالأخضر واليابس ،ومن المفترض الا يتم صرف حبوب الترامادول من اي صيدلية اومستشفي إلا بأمر من الطبيب المشرف علي الحالة ويكون هذا بروشتة طبية مختومة من الطبيب اومن المستشفي ،ويحدد الطبيب المشرف علي الحالة التي تحتاج لمسكن الترامادول المدة التي يجب علي المريض ان يأخذ حبوب الترامادول ومتي يتوقف عنها نهائياً لأن الأمر يتغير من كون الترامادول مسكن قوي للالام المتوسطة والشديدة إلي نوع من انواع الحبوب المخدرة التي تؤثر بشدة علي جميع أجهزة الجسم وتتسبب في كوارث شديدة للشخص الذي أدمن عليها علي المستوي القريب والبعيد ،حيث تظهر أعراض شديدة علي مدمني الترامادول أثناء تعاطيهم للمخدر وبعد ذلك تتعرض أجهزة الجسم لأمراض شديدة وصعبة.


أصبح الترامادول يصنف علي أنه نوع من أنواع المخدرات التي تعرض كل شخص يتعاطي مثل هذه الحبوب للعديد من الأمراض التي تفتك بحياته  وصحته وروحه ،فالترامادول نوع من انواع المسكنات القوية التي يقوم الطبيب بصرفها لمن يعاني من الالام شديدة ومتوسطة ،ولكن الأمر يتحول لإدمان إذا أستمر الشخص عليه وعلاج الترامادول يحتاج لوقفة كبيرة من جميع الأطاف الذي يعنيها الأمر وخاصة من الشخص المدمن نفسه حيث الدمار الكبير الذي يتسبب فيه الترامادول للشخص علي المستوي الصحي والمستوي النفسي ،ولاشك أن مصحات ومستشفيات علاج الأدمان تقوم بدور كبير وتقدم مساعدة كبيرة لكل شخص يعاني من الأدمان لتخليصهم من هذا الكابوس ،ولكن في البداية يجب أن تكون هناك رغبة قوية من الفرد للتخلص من هذه السموم كأساس للبدء في العلاج ولتحقيق نتيجة إيجابية تنتهي بإقلاع الشخص عن تعاطي المخدرات بصورة نهائية ،ويكم دون المصحات العلاجية في تقديم الدعم والمساعدة الطبية للمدمنين خاصة في المرحلة الأولي في توقفهم عن التعاطي ومن ثم تقديم الدعم النفسي لتأهيلهم لعدم العودة للتعاطي مرة أخري.

أنتشرت الحبوب المخدرة بصورة كبيرة وخاصة بين فئة الشباب الذين يعانون من مشكلات كثيرة جعلت الكثير منهم يتجه نحو المخدرات ظناً منه أنها تخلصه من هذه المشكلات ومن التفكير فيها وتجعله ينفصل عن الواقع الذي يعيشه ولا يرغب في الأستمرار فيه .
علاج الادمان في مصر بدا يأخذ أشكال جديدة ومتطورة حيث ظهر مفهوم المصحات والمستشفيات العلاجية المتخصصة في علاج الأدمان والتي تفتح أبوابها أمام المدمنين علي اي نوع من انواع المخدرات لكي يتخلصوا بصورة نهائية من المخدرات ومن السموم التي تنهش في أجسامهم وتحولهم من اشخاص لديهم قوة وحماس لصنع النهضة والقيام بالعمل المنشود منهم علي الوجه الأكمل وبكل فاعلية وجدارة إلي شخص لا يستطيع القيام بأي شئ شخص يائس لا يقدر حتي علي التفكير في مشاكله وكيف له أن يقوم بحلها ،ويتجه الشباب للمخدرات لأسباب متعددة ولكن أكثر هذا الأسباب وضوحاً بسبب البطالة والفقر والأمية  حيث تنتشر المخدرات بكثرة بين أوساط الشباب الذي يعاني من عدم حصوله علي فرصة عمل مناسبة حتي ولو كان علي درجة كبيرة من العلم ولكن مع البطالة قد يتجه الشخص للإدمان.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

 
© 2016 جميع حقوق النشر محفوظة لدى دار السكينة | تصميم Be4Emarketing